أخبار محليةالترفيه

شركة كنز للتعدين: تستجيب لمطالب سكان الشامي

البيان الصادر عن شركة كنز للتعدين (KENZ MINING.SA) عقب توقيف أشغالها من طرف وزارة المعادن

البيان الصادر عن شركة كنز للتعدين (KENZ MINING.SA) عقب توقيف أشغالها من طرف وزارة المعادن

الأخبار (نواكشوط) – أكدت شركة كنز للتعدين (KENZ MINING.SA) والتي أوقفت وزارة المعادن أشغال بناء مصنعها قرب الشامي أنها تنتظر من الوزارة إصدار قرار ينصفها، ويمكنها من متابعة الأشغال في تشييد بناء مصنعها.

وأكدت الشركة في بيان تلقت الأخبار نسخة أن المصنع يعد “ضرورة لخلق توازن بيئي وجبر الأضرار التي يسببها نشاط التعدين التقليدي والذي بدوره أصبح حتميا وتوجها عاما لسياسة الدولة حيث ينشط فيه ما يزيد على 50.000 (خمسين ألف) مواطن من جميع أرجاء البلاد”.

وقالت الشركة في البيان الذي وقعه مديرها العام الحسين محمد عباس إنها أوقفت أشغال بناء المصنع الذين كانت تقيمه على بعد 14 كلم من مدينة الشامي، وذلك عقب توصلها بطلب من وزارة المعادن بتوقيف الأشغال.

وعبرت الشركة عن ثقتها في قرارات الوزارة، مؤكدة أنها أوقفت أشغال بناء المصنع حتى إشعار آخر، مشيرة إلى احترامها للقوانين والنظم المعمول بها.

وأضافت الشركة في بيانها الذي وجهته للرأي العام أن المصنع الذي كانت تقوم ببنائه “خاضع لجميع المعايير الدولية”، متهمة جهات لم تسمها بـ”التلفيق والترويج لكلام عامي.. يفتقر إلى أدنى درجات المهنية والعلمية”.

وشددت الشركة على احترامها لـ”جميع معايير السلامة البيئية”.

الاخبار إنفو

Leave a Response