أخبار دوليةأخبار محليةثقافة عامة

وزير الثقافة يشارك عن بعد مع نظرائه في اليونسكو حول دور الثقافة في التصدي لوباء كورونا

شارك مساء اليوم الأربعاء وزير الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان الدكتور سيدي محمد ولد قابر من مكتبه  بنواكشوط في اللقاء عن بعد بين وزراء الثقافة في الدول المنضوية تحت لواء منظمة اليونسكو حول دور الثقافة في التصدي لوباء الكورونا.
وأكد الوزير في مداخلته أن موريتانيا بتوجيهات من رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني بادرت باتخاذ جملة من الٱجراءات ،حيث شكلت لجنة عليا تحت رئاسة الوزير الأول اسماعيل ولد بده ولد الشيخ سيديا تفرعت عنها أربع لجان عملت على تنفيذ جملة من الإجراءات الاحترازية للتصدي لهذا الوباء .
وأوضح الوزير لنظرائه أن هذه الإجراءات تمثلت في غلق الحدود برا وبحرا وجوا  واغلاق المدارس والجامعات والأسواق ومنع التنقل المواطنين بين الولايات وحظر التجول في الليل وشطر من النهار .
وابرز أن الحكومة في مواجهة هذا الوباء اتخذت جملة من الإجراءات الاقتصادية المصاحبة للتخفيف من ٱثاره على المواطنين حيث أعلن رئيس الجمهورية عن صندوق للتضامن الاجتماعي قام بتوزيع سلات غذائية ومبالغ مالية على الأسر الاكثر فقرا في نواكشوط كما تحملت الحكومة الضرائب الجمركية على المواد الغذائية لتظل الاسعار في متناول المواطن في هذا الظرف الحرج، إضافة إلى تحمل فواتير الماء والكهرباء عن المواطنين في الداخل .
وبين الوزير أن الدولة تكفلت بنفقات المحجورين المخالطين لمن ثبتت إصابتهم بهذا الوباء أو الوافدين إلى البلد من خارج الحدود مع تحمل وزارة الصحة لعلاج المصابين على نفقات الدولة .
وقال الوزير إن هذه الإجراءات الاحترازية ٱتت اكلها عندما تم الإعلان عن شفاء ٱخر مصاب في موريتانيا بفيروس كورونا منبها إلى أن الخطر مازال قائما وان اللجان المكلف بمتابعة الوباء مصممة على تطبيق إجراءات الحجر المنزلي على المواطنين حتى يزول الخطر ان شاء الله.

عن موقع الهدهد

Leave a Response