أخبار دوليةأخبار محلية

حراك اسقوا كورجل : بيان توضيحي

بيان توضيحي

حراك أسقوا كورجل

من رحم معانات آلاف المواطنين البسطاء من ساكنة بلدية كورجل الذين لا يملكون من أمرهم إلا طلب مشروع، لم يلقى أي إستجابة في ماسبق من عمر الدولة أو من الحكومات السابقة
إنبثق حراك شبابي من أبناء البلدية الذين تعلموا في مدارسها وتربو في محاظرها وكبو وحبو على أرضها الطيبة من دكاترة ومهندسين ومعلمين وحملة شهادات عالية
وفي هذا السياق نلفت إنتباه الجميع من أعضاء في الحراك وكل المناصرين للقضايا العادلة أن هذا الحراك حراك مستقل
ليست لديه أي خلفية سياسية وبعيد كل البعد عن السياسة والسياسيين هدفه إصال رسالة سكان بلدية كورجل وإطلاع الجهات المعنية على معاناة العطش الذي تعانيه البلدية
كما لم يأتي هذا الحراك من أجل تفنيد جهود الحكومة أو التشويش على مسيرة البناء والتصحيح التي يقودها فخامة الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني وبرنامجه الطموح
ونعول عليها الكثير في حل مشكلتنا المطروحة والملحة منذ عقود
وكلما نطلب إرسال حفارة لمباشرة الحفر، فالبلدية تتوفر على بحيرتان جوفيتان تكفيان لسقاية القرية حسب الدراسات عليهما
وليس هذا بمطلب مستحيل بل نراه بسيط ونأمل من الجهات المعنية الإستجابة لمطلبنا
كما نعود ونكرر أن هدفنا الوحيد هو سقايةبلدية كورجل لا أكثر .

عن الحراك

الرئيس / محمدو ولد محمد الأمين

Leave a Response