أخبار دوليةأخبار وطنيةإستطلاع رأيبرصة كيفةتقاريررياضةعجائب وغرائبغير مصنفمقابلاتمن الفيس بوك

أكرموه” المعلم”ولو بمبلغ أقل من مليون أوقيه جديدة/سيد محمد ول الشيخ المولود

رحم الله زمانا كان فيه ولازال المعلم القدوة الحسنة للجميع فالتقدير التام له والتعيين المناسب في مختلف الوزارات وحتي ذات السياده متروك له وبلا منازع فهو يتنقل من منصب إلي منصب أعلي منه ومع أنه آنذاك كان يتقاضي راتبا زهيدا ولايوليه كثير أهمية

ولكن الدور الذي يقوم به المعلم والبذور التي كان يغرس في أذهان الأجيال الصغار والتي أصبحت الآن ثمارها تجني ببساطة وأصبحت الظل الذي يظل الجميع والنور الذي يبصر به الجميع وظهرت فائدة عمله في كل أركان الدولة الموريتانية أرض شنقيط منارة العلم والأدب

فما من موظف في مكان هام أو غير ذالك مكان متوسط إلاويعرف أن المعلم والأستاذ هما السلم الذهبي الذي أوصله إلي تلك القيمه وبقيا تقريبا في الأسفل في أعين بعض الذين لايقدرون العلم ولكنهما  ينطران إلي مكانهما في الأعلي ويعرفون أن الوصول إلي ذالك المكان الائق بهما تتحكم فيه الأقدار ومدي تطور دول العالم الثالث والدولة التي يعملون فيها ويؤثر فيه الزمان والمكان ووصول الحكام الذين يعرفون دور العلم ويضعون أهله في المكان المناسب بدون مسألة ولامن

وأظن أن  في هذا العهد المبارك إن شاء الله والذي ظهرت فيه  وأتضحت بوادر  وإرهاصات تقدير تكريم المعلم وقد كرم تلميذ مؤخراأو تلاميذ وحصل  علي مبلغ مليون أوقيه ولكن هذا التكريم عرف الكثير من (الرسمنه والفسبكه) حتي كاد أن يصنف في خانات أخري ولكن الطاقم التربوي مسرور بهذا التكريم ويضعه في إطاره المناسب والذي رسمت الجهات التخصصه

ولكن ألايستحق المعلم والأستاذ التكريم ؟ولو بمبلغ أقل من المبلغ الذي رصدته الوزارة لتكريم تلميذ وهنا أفتح الباب أمام العمد والهيآت ورجال الاعمال والتجاروالمنظمات الغير حكومه والنواب والتجار الخ..ولكن تكون رائحة التقدير والإحترام تطبع هذا التكريم وأرجو أن لايسأل عن معاناته  في العمل وإكراهات مهنته النبيله وظروف عمله الصعبه. سيد محمد ول الشيخ ول المولود.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق