أخبار دوليةأخبار وطنيةإستطلاع رأيبرصة كيفةتقارير

بيان من إدارة الأمن الوطني

تلفت الإدارة العامة للأمن الوطني انتباه الرأي العام إلى أن عمليات البحث والتحري التي قامت بها مؤخرا لتتبع خيوط حادثة فرار سجينين متابعين قضائيا في قضية تهريب مخدرات، كانا ضمن نزلاء سجن مؤقت في مقاطعة تيارت بولاية انوكشوط الشمالية مكنت من معرفة مكان تواجد أحدهما خارج التراب الوطني واعتقاله وجلبه إلى البلاد فجر اليوم وهو عمر ولد أحمد ولد سيدي محمد
وستظل الجهود متواصلة لتحديد مكان تواجد السجين الثاني لاعتقاله وإعادته إلى السجن في القريب العاجل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق